جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

الأسمدة العضوية وفائدتها للتربة

12

كتبت/سارة جمال

 الأسمدةالعضوية: هي إضافة المادة العضوية للأرض أو زيادة محتواها منها وهذه المادة العضوية تعطي للتربة بعد تمام تحللها وبما تحتويه من عناصر مغذية في صورة صالحة للامتصاص بواسطة جذور الأشجار إضافة إلى تأثيرها في تحسين خواص التربة الفيزياوية والكيماوية ، وتكون المادة العضوية عادة عبارة عن نواتج تحلل الكائنات الحية النباتية أو الحيوانية أو خليط بينهما.

 والمادة العضوية هي كل المواد النباتية والحيوانية التي تنشأ في التربة التي تضاف إليها بغض النظر عن مراحل التحلل التي وصلت إليها،  وتعتبر أنسجة النباتات هي المصدر الأساسي للمادة العضوية وتمثل أوراق الأشجار والشجيرات وتشمل جذور النباتات والأجزاء النباتية التي تترك في التربة أو تدفن فيها بالعمليات الزراعية كما تشمل أجسام الحيوانات المختلفة والحشرات وفضلاتها والكائنات الحية الدقيقة الموجودة في التربة، ومن أهم مصادر المواد العضوية في الأراضي :

  • بقايا النباتات من أوراق وسيقان وجذور.
  • بقايا الكائنات الحية الدقيقة والراقية.
  • السماد العضوي البلدي.
  • السماد العضوي الصناعي (مخلفات المحاصيل وقمامة المدن ).
  • السماد الأخضر.
  • مخلفات المجازر ومياه المجاري.

أما عن أهمية الأيمدة العضوية، فهي تعمل على:

  • زيادة مقدرة التربة على الاحتفاظ بالماء وخاصة الأراضي الرملية.
  • تحسين خواص التربة من خلال تفكيك حبيبات التربة خاصة الثقيلة منها وتحسين تهويتها لكي يتخلل الهواء والماء بها .
  • رفع محتوى التربة من العناصر الغذائية المختلفة فعند اكتمال تحلل المواد العضوية يزداد بها العناصر ( النتروجين والفسفور والبوتاسيوم وبعض العناصر الدقيقة) .
  •  عند تحلل المواد العضوية ينتج عنها العديد من الأحماض العضوية وثاني اوكسيد الكاربون والذي يذوب في المحلول الأرضي مكونا حامض الكاربونيك حيث تعمل هذه الأحماض على إذابة العناصر الغذائية الموجودة في التربة خاصة ( الفسفور والحديد والزنك والمنغنيز والنحاس) وتجعلها أكثر قدرة على الامتصاص بواسطة جذور الأشجار .
  • زيادة خصوبة التربة وزيادة السعة الكتيونية لها .

أفضل الطرق لإضافة الأسمدة العضوية للتربة:

 يتم إضافة الأسمدة العضوية إلى بساتين الفاكهة عن طريق نثرها على سطح التربة ثم تعزق أو تحرث لتقليل الفقد من النتروجين أثناء عملية التحلل ولتسهيل انتشار العناصر الفعالة إلى مجال انتشار الجذور ليسهل امتصاصها من قبل الأشجار كما تضاف الأسمدة بنثرها حول الأشجار وبوضعها في خنادق جوار الأشجار ثم تغطى بالتربة، ولقد وجد أن نثر المواد العضوية حول جذوع الأشجار وحرثها بالترب يعتبر أفضل طريقة وأكثر كفاءة ويرجع ذلك إلى انتظام توزيع الأسمدة العضوية حيث يستفيد المجموع الجذري من هذه الإضافة بكفاءة .

Leave A Reply

Your email address will not be published.