جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

 زراعة البحيرة تعقد اجتماعات مكثفة استعدادا لزراعة البنجر 

15

كتبت : اسماء ملكة 

بحضور المهندس محمد اسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، عقد بمديرية الزراعة اجتماع تمهيدى لمتابعة بداية زراعة محصول بنجر السكر و عمليات تجهيز الارض الزراعية ، وذلك بحضور قيادات الزراعة ورؤساء اقسام المحاصيل السكرية بالإدارات الزراعية و جهاز تحسين الاراضى و جهاز الميكنة الزراعية. 

تحدث المهندس محمد اسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، عن اهمية محصول بنجر السكر باعتباره محصول اقتصادي و استراتيجي مهم جدا لإنتاج السكر مضيف أن نبات بنجر السكر يتبع العائلة الرمرامية ويزرع بنجر السكر بغرض إنتاج الجذور بصفة رئيسية وهى مخروطية الشكل بيضاء اللون ويحتوى الجذر فى بنجر السكر فى المتوسط على 75 % ماء ، 20 % مواد صلبة ذائبة عبارة عن حوالى 16 % سكروز ، 4 % مواد غير سكرية عبارة عن مواد نتروجينية وأملاح معدنية .

 وأكد وكيل الوزارة على إن بنجر السكر من المحاصيل الإستراتيجية التي أدخلت زراعته في مصر لأول مرة على نطاق تجاري عام 1980، ومن المنتظر أن تزيد المساحات المنزرعة هذا الموسم، وقد يتم إنتاج ما يزيد عن 1.6 مليون طن سكر، وأن خطة مجلس المحاصيل السكرية بالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية بوزارة الزراعة وشركات السكر والمزارعين، تهدف إلى النهوض بإنتاجية المحصول وزيادة دخل الزراع وإنتاج السكر وتشجيع الاستثمارات لإنشاء خطوط جديدة لسكر البنجر.

كما أشار وكيل الوزارة الى اهمية محصول البنجر كمحصول تعاقدى وضرورة التنسيق بين مسئولى المحصول بالمراكز ومندوبى الشركات للحصول على اقصى استفادة ممكنة للمزارعين بنواحى المحافظة ، وذلك فى اطار الخدمات التى يقدمها المجلس للمزارعين هذا العام وهى تحمل المجلس نسبة الـ 50 % من تكاليف الحرث تحت التربة والحرث العادى والتسوية بالليزر 

وأضاف المهندس بدر محمد بدر مدير عام الزراعة ، إلى أن زراعة بنجر السكر، تنتشر في جميع أنواع الأراضي بالوجه البحري ومصر الوسطى، ونجحت زراعته في محافظات مصر العليا أيضا، حيث أن محصول بنجر السكر يتحمل الظروف المناخية المختلفة والأراضي الضعيفة والملحية والقلوية والجيرية، كما أنه من المحاصيل التي تحتاج كميات قليلة من مياه الري والأسمدة مقارنة بالمحاصيل الأخرى ، مع اهمية التنسيق مع مسئولى جهاز تحسين الاراضى والزراعة الاولية لوصول الخدمة بالشكل النموذجى 

كما تحدث المهندس ناجح عبد المنعم مدير الشئون الزراعية ، عن احتمالية زيادة المساحة المنزرعة من المحصول هذا العام لما له من ميزه نسبيه حيث ان المزارع يتعاقد مع الشركات قبل الزراعة وهذه هى الزراعة التعاقدية التى ننشدها .

وقال المهندس سعيد عمرو رئيس قسم المحاصيل السكرية بالمديرية ، أن خطة مجلس المحاصيل السكرية بالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية بوزارة الزراعة وشركات السكر والمزارعين تهدف إلى النهوض بإنتاجية المحصول وزيادة دخل المزارع وإنتاج السكر ، وتشجيع الاستثمارات لإنشاء خطوط إنتاج جديدة لسكر البنجر ، وتحدث عن العمليات الزراعية قبل وبعد زراعة البنجر وأهم عمليات التسميد في الأراضي القديمة والجديدة وفائدة عنصر البوتاسيوم و اليورون وعملية الفطام والحصاد للمحصول ، وان المساحة المستهدفة لزراعة البنجر هى 42500 فدان وتم زراعة 900 فدان حتى الان .

وأكد المهندس محمد عبد الفتاح غازى مسئول المحاصيل السكرية على الخدمات المقدمة للمزارعين من مجلس المحاصيل السكرية ، وضرورة التواصل بين مسئولى المراكز والمديرية لحل مشاكل المزارعين اولا بأول وذلك بالتواصل المستمر مع شركات السكر المختلفة وأهمية التوعية بالتوصيات الفنية للمحصول

Leave A Reply

Your email address will not be published.