جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

مجاهد يؤكد:مدارس التعليم الفني تلبي احتياجات سوق العمل ومدارس للزراعة المطرية وصناعات النخيل

20

 

كتب : احمد عبد الوهاب

اكد الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني خلال لقاء مع ائتلاف شباب معلمي مصر في ديوان الوزارة بحضور دكتور محمد عمارة رئيس قطاع التعليم الفني والتجهيزات وهاشم جامع رئيس الادارة المركزية للتعليم الفني و ابراهيم نشأت منسق عام الائتلاف ، أن هذا اللقاء ينبع من خلال حرصه الدائم على التواصل مع المعلمين والاستماع الى مشاكلهم ومقترحاتهم وانه سعيد جدا ان المجتمع المصري بدأت نظرته تتغير نحو خريج التعليم الفني بدليل اقبال الطلاب على الالتحاق بمدارس التعليم الفني وخاصة المتميزة منها من مدارس التكنولوجيا التطبيقية وان مقياس العمل الحقيقي هو المعيار الوحيد لتغيير نظرة المجتمع الى خريج التعليم الفني وزيادة الاقبال عليه وهذا ماتعمل عليه جميع قيادات التعليم الفني على ارض الواقع وبدأ يتحقق بالفعل على مدى واسع في كل محافظات مصر ولا يوجد احد يستطيع ان يجبر الطلاب على الالتحاق بالتعليم الفني وان المحرك الحقيقي لهم هو رغبتهم الحقيقية في ذلك .
واضاف دكتور مجاهد انه تم بالفعل تحديث المناهج في 36 مادة في 105 مدرسة من اصل 140 مهنة وهناك مهن تحتاج الى الحذف لأن سوق العمل لايحتاج اليها ومهن متكرارة ومتداخلة مع مهن اخرى وانه يتم العمل حاليا على تحديث 45 مهنة يحتاج اليها السوق وهناك احتياج لحذف 30 مهنة لايحتاجها سوق العمل ومن المنتظر في سبتمبر 2020 الانتهاء من تحديث 75 مهنة مطلوبة في سوق العمل .
ومن المهن الجديدة المطلوبة الزراعة على مياة المطر في محافظات مطروح وسيناء وأيضا الوادي الجديد حيث زراعة النخيل ،خاصة وان هناك انواع من التمور اسعارها عالية جدا بالاضافة الى الاستفادة من سعف النخيل و الجريد في تصنيع مشغولات يدوية وخشبية .
واوضح دكتور مجاهد انه يتم التواصل مع رجال الاعمال والمستثمرين لتأسيس المهن القائمة على احتياج سوق العمل وتحديد مواصفات الخريج المطلوب وعمل جدارات جديدة تشمل السلوكيات والمعارف والعلوم اللازمة . حيث ان الاقتصاد في الدول المتقدمة اصبح مبني على مدى توفر فرص العمل في القطاع الخاص .


وان نظام التقييم والامتحانات في الجدارات يعتمد على مدى تحقق الاستفادة لطالب من المناهج التي درسها والطالب نتيجته في النهاية ان يكون جدير او غير جدير فالتقييم والامتحانات مستمرة ومن المنتظر في 2021 ان يتم الانتهاء من تحديث معظم المناهج .
وشدد دكتور مجاهد ان التعليم الفني يلاقي دعم بلا حدود على جميع المستويات من رئيس الجمهورية ووزير التعليم وانه حاليا توجد 11 مدرسة تكنولوجيا تطبيقية حيث ان عدد الطلاب فيها له رقم معين حتى نستطيع الحصول على خريج متميز والمستثمر عليه دور كبير في الصرف على المدرسة والمباني بالاتفاق مع التعليم الفني وانه هناك رقابة شديدة على العملية التعليمية واختيار المدرسين الاكفأ عن طريق المسابقات والمتابعة .
وان مدارس التكنولوجيا التطبيقية وصلت الى منح المدرسين الى 150% من المرتب وان مدرسة مثل طلعت مطصفى تدرس المناهج الموجودة في ايطاليا والنمسا طبقا لمعايير الجودة الموجودة بالاتحاد الاوروبي وشركاء التنمية وكذلك مثل هيئة جودة جايكا الموجودة في مدرسة توشيبا العربي وان تلك المدارس تقوم بعمل عقود عمل مع الطلاب للعمل 3 سنوات بعد التخرج .
واوضح دكتور مجاهد ان مدرسة الحلي والمجوهرات من مدارس التكنولوجيا التطبيقية المتميزة وان المناهج التي تدرس فيها تناسب مع طبيعة المجتمع المصري وتم استمداد المناهج من الدول التي تقام فيها هذه المدارس مثل باكستان مع ادخال التعديلات عليها وان الطالب يحتاج الى ان يكون ملما بعدة لغات بالاضافة الى تدريبه على الرسم والتصميم لنماذج مختلفة من الحلي واالمجوهرات ومن المنتظر ان يتم تأسيس 10 مدارس تكنولوجيا تطبيقية حتى عام 2030 وعدم تكلفة الدولة اي مصاريف وايجاد حلول من خارج الصندوق وكذلك تم انشاء عدد من المجمعات التكنولوجية في المحافظات المختلفة والتنسيق والتعاون مع الدول المتقدمة في التعليم الفني مثل ايطاليا والمانيا وتوقيع اتفاقية مع المانيا لدعم التعليم الفني لمدة 10 سنوات وكذلك المساهمة في انشاء هيئة جودة التعليم الفني واكاديمية التعليم الفني وان قرار انشاء الاكاديمية يتم مراجعته حاليا من خلال المستشار القانوني للوزارة وقرار انشاء هيئة الجودة في مجلس الوزراء لاقراره .
واضاف دكتور مجاهد ان التعليم الفني حريص على زيادة عدد مدارس التأسيس العسكري بالاتفاق مع قوات الدفاع الشعبي وان هناك حاليا 27 مدرسة تم تحويلها وكل مدرسة تضم ضباط متواجدين باستمرار في المدرسة وتقديم منظومة متكاملة من الانتظام الاخلاقي والدراسي والزي الموحد وتعزيز عملية الانتماء الى البلد ومحاربة الشائعات وحصر غياب الطلاب الكترونيا ومن المنتظر اضافة 10 مدارس عسكرية اخرى وهناك 4 قطاعات لمدارس التأسيس العسكري في القاهرة والاسكندرية والاسماعيلية واسيوط .
واوضح دكتور مجاهد ان اكاديمية التعليم الفني ستكون الجهة الوحيدة المسئولة عن اعداد معلمي التعليم الفني وسوف يتم انشاء 27 مقر لها في مختلف المحافظات وانه حاليا توجد 3 كليات تكنولوجية خاصة بطلاب التعليم الصناعي وان هناك 5 جامعات اخرى يتم توفير التمويل لها ومن المنتظر ان يصل عدد الجامعات الى 25 جامعة تكنولوجية عام 2030 . واوضح دكتور مجاهد ان هناك تعديلات جذرية في مواد التعليم الفني في قانون التعليم حيث تم ايجاد كلمات لم تكن موجودة من قبل مثل الجدارات والتعليم المزدوج وان هناك مذكرة حاليا لاستخدام اموال مشروع رأس المال في تحسين وتطوير العملية التعليمية وعدم احتساب وزارة المالية مشروع راس المال كمصنع .
وشدد دكتور مجاهد انه هناك مذكرة لرفع الاموال المخصصة للمواد الخام في التعليم الفني حيث ان المبالغ المخصصة منخفضة جدا ولاتصلح للوقت الحالي وان التعليم الفني يتجة حاليا الى انشاء المدارس التي تحتاجها الشركات الاستثمارية وتساهم في الانفاق عليها مثل المدارس التي تتعامل مع المنتجات الزراعية والألبان وكذلك التعاون مع الغرفة الفرنسية كما يتضح في مدرسة الكترو مصر بالقاهرة ، و ايضا في الاسكندرية في كلا من مدارس الورديان والرأس السوداء وتعتمد على مناهج معتمدة من فرنسا لتحسين مستوى التعليم .
واوضح مجاهد انه من الطبيعي ان اي مميزات يحصل عليها المعلمين في التعليم العام يحصل عليها المعلمين في التعليم الفني فهي وزارة واحدة ووحدة واحدة تحت قيادة دكتور طارق شوقي وزير التعليم .
واوضح دكتور محمد عمارة رئيس قطاع التعليم الفني والتجهيزات انه لأول مرة في امتحانات الدبلوم سيتم التوقيع على اقرار من الطالب وولي الأمر بمنع التليفون المحمول وكذلك محاربة اي وسيلة تساعد على الغش لأعلاء قيمة العمل والقضاء على اي اساليب غير قانونية تحقق عدم تساوي الفرص بين الطلاب وسيتم كذلك تواجد عضو ممثل من لجنة الأدارة في كل لجنة.
وشدد دكتور عمارة ان الجدية في العمل تعطي المصداقية وتعزز روح الانتماء وتجعل الأخرين يقدرون قيمة العمل الجاد المخلص وان الغرض من التدريس الفعال هو تحقيق الأهداف التعليمية وتعليم الطالب احترام اراء الأخرين والالتزام بالتعليمات واثراء مهارات الطالب واضاف ان قيادات التعليم الفني تسابق الزمن لأجل تطبيق الجدارات في جميع مدارس التعليم الفني وان اكثر الاشياء تميزا ان تحقيق الجدارات يتم من خلال عقول مصرية متميزة تم اختيارها من خلال اختبارات ومسابقات ذات شفافية تامة وتقدم حقائب تدريبية عالية القيمة من مدربين مصريين على مستوى عالي من التميز وان الجميع حريص تزويد التدريب المهاري في الجدارات وان اكثر تعليم مهاري تدريبي موجود في التعليم الزراعي وانه تم حاليا الانتهاء من تدريب 3000 معلم ومن المنتظر ان يبلغ عدد المعلمين المتوقع تدريبهم على الجدارات حوالي 8000 معلم وان جميع اوجة الصرف تخضع لرقابة الجهاز المركزي للمحاسبات .
واضاف دكتور عمارة انه تم عقد ورش عمل مع مستشارين تنمية المواد الثقافية والعمل على كيفية تطوير المناهج وانه تم اختيار الافراد المناسبة لكنترولات على اعلى مستوى بعد اجتياز الاختبارات والامتحانات والنجاح في المقابلات الشخصية بشفافية تامة وانة تم بالفعل في الفترة الماضية ارسال بعثات تدريبية الى اليابان لاستفادة من تجربتها في تطوير التعليم الفني .
ومن جانبه اوضح هاشم جامع، رئيس الادارة المركزية للتعليم الفني ان التعليم التجاري هو اقل انواع التعليم الفني ارتباطا بسوق العمل وان الحاجة الفترة القادمة هو ايجاد المهن التي تحتاجها سوق العمل والتي تعتمد علي تكنولوجيا المعلومات واستخدام التقنيات الحديثة ومن المنتظر اضافة 10 مهن جديدة يحتاجها سوق العمل بالتنسيق مع المعونة الأمريكية في التعليم التجاري وان وحدات الخدمات الملحقة بالتعليم التجاري الغرض منها هو استيعاب الطلاب الحاصلين على مجموع منخفض في شهادة الاعدادية .
واوضح جامع انه بالفعل يتم حاليا ضخ دماء الشباب في اعمال لجنة الادارة والكنترول واتباع كل الاجراءات القانونية والشفافية العالية في اختيار الافراد المناسبة ومحاولة توفير الفترة القادمة افراد امن متخصصين كأمن للمدارس من خلال شركات الأمن .
و في نفس السياق ، اشاد ابراهيم نشات منسق عام ائتلاف شباب معلمي مصر بلقائهم مع قيادات التعليم الفني وانه كان لقاءا مطولا طرحت فيه جميع الاستفسارات والتساؤلات من شباب المعلمين ومناقشة بنود وثيقة التعليم الفني لائتلاف شباب معلمي مصر وان اشادة دكتور مجاهد وقيادات التعليم الفني بهم ونشاطهم لهو وسام على صدرهم يعتزون به .

Leave A Reply

Your email address will not be published.