جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

نقابة الفلاحين تحذر : دودة الحشد لا تعرف الحدود

60

كتب: حسني عبد الهادي

 

طالب نقيب عام الفلاحين الحاج حسين أبو صدام، وزارة الزراعه باتخاذ الإجراءات اللازمة والوقائية لمنع دخول وانتشار حشرة  “الحشد” المدمرة لمصر وسرعة التحرك مع توفير  الادويه اللازمه لمقاومتها باسعار  منخفضه وكميات مناسبه.

وصرح نقيب عام الفلاحين ان النقابة العامة للفلاحين بدأت من مطلع ابريل الحالي  بتنظيم عدد من الندوات في جميع انحاء الجمهورية  بالاستعانة  ببعض الخبراء لتوعية المزارعين بكيفية القضاء علي ما يسمي بالدودة   “الجياشة ” دودة الحشد التي انتشرت قرب الحدود المصرية منع السودان  ، وهي افة  حشرية لا تعرف الحدود  تصيب اكثر من 80 نوعا من النباتات كالذرة الشاميه والذرة الرفيعه والقطن والارز والقصب ، وتسبب اضرارا مدمرة للمحصول قد تصل الي  50%من الانتاج

 واضاف ابوصدام  انه من منطلق حرصنا  الدائم علي توعية الفلاحين ومساندة الحكومة للوقاية  من هذا العدو الخطير  وتقليل نسبة الخسائر المتوقعة في حالة دخول هذه الحشرة مصر  تقوم النقابه  العامه للفلاحين بعقد ندوات في جميع فروعها بكل محافظات الجمهورية  كاجراء احترازي ووقائي للتعريف بهذا العدو القادم خاصة بعد انتشار الحشرة في دول افريقيا كثيرة وظهورها بالسودان ومع قدرة هذه الحشرة الفتاكة علي التكاثر السريع والطيران لمسافات طويله  يتوقع دخولها مصر بصورة كبيره فهي تطير لمسافات تصل ل100كم في الليله الواحده وتتكاثر بشكل كبير حيث يمكن لليرقة خلال حياتها أن تضع ما يقرب من ألف بيضة و دورة حياة الحشرة قصيرة حيث تستغرق نحو 30 يوماً خلال فصل الصيف، وتصل إلى 60 يوماً فى الربيع والخريف، وتستغرق من 80 إلى 90 يوماً خلال فصل الشتاء،

واوضح الحاج حسين ان من بين الارشادات ضرورة زراعة الذرة مع محاصيل أخرى مثل البطاطا الحلوة، وتجنب الزراعة المتأخرة، مع  جمع بيض الحشرة والتخلص منه وقتل اليرقات الموجودة على أوراق النبات مع الرش  بالمبيدات النباتية (المستخدم فيها نبات النيم )، ويمكن وضع الرماد أو التربة أو الرمال في قلب النبتة المصابه (الذي تقتات عليه الدودة)، مع حماية وتشجيع وجود العوامل البيولوجية الطبيعية التي تحمي النبات مثل( النمل وابرة العجوز) والكائنات المسببه المرض لهذه الحشرة كالفيروسات والفطريات والبكتريا

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.