جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

نقيب الفلاحين يكتب:ارتفاع أسعار الثوم استفاد منها الوسطاء و ليست في صالح المستهلك أو المزارع

18

 

كتب :حسين عبدالرحمن ابوصدام 

ان ارتفاع اسعار الثوم هذه الايام لا يعود بأي فائدة علي المزارعين ولا المستهلكين، وذلك لأن معظم محاصيل الثوم الآن اشتراها التجار، واستمرار تصدير الثوم قد يؤدي إلى ارتفاع اسعاره محليا بدرجة كبيرة، وخاصة إذا طالت مدة تفشي فيروس كورونا ، وقد  حذرت منذ عدة  ايام من ارتفاع محتمل للثوم نتيجة للافراط في تصديره في ظل الازمه الحاليه لوباء كورونا نتيجه لزيادة الطلب عليه عالميا من ناحيه ووقف بعض الدول لتصديره من ناحيه اخري واتجاه التجار لتخزينه لتعطيش السوق كما زاد الطلب عليه من المواطنين باعتباره غذاء يزيد مناعة الجسم ضد نزلات البرد وآلامراض وخاصة مرض كورونا، مما أسهم في  ارتفاع سعر كيلو الثوم عند تجار التجزئة من6جنيهات الي12جنيه بنسبة 50% في بضعة ايام

والجدير بالذكر، ان مساحة زراعة الثوم في مصر هذا الموسم نحو 42 الف فدان فقط ومع توقف استيراد الثوم الصيني وتخزين معظم المحصول لدي التجار لتصديره وتخزين كميات من الثوم لدي المزارعين تقاوي او املا في زيادة اسعاره فإن الافراط في تصدير الثوم قد يؤدي إلى ارتفاع كبير في اسعاره محليا. 

وفي رأيي، ان ازمة كورونا قد جاءت فرصة للشعب المصري لكي يعيد حساباته لتغير النمط الاستهلاكي، كما يستوجب اخذ الحيطه والحذر في تصدير او استيراد المنتجات الزراعية للوقاية من اي ازمات قد تنتج عن زيادة او قلة المعروض من السلع والمنتجات الزراعية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.