جريدة الزراعة اليوم
صوت المزارع المصري

نقيب الفلاحين يكتب : غش الاعلاف يدمر الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة

10

كتب :حسين عبد الرحمن ابو صدام

لا شك أن صناعة الأعلاف احدي الركائز الاساسية في تربية الحيوان في مصر خاصة مع افتقارها المراعي الطبيعيةوتناقص مساحة محاصيل الأعلاف ، لتغطية احتياجاتنا من الحبوب الغذائية والخضر . 

لكن الملفت للنظر هذه الايام هو ظاهرة انتشار غش الاعلاف التي انتشرت بصور كثيرة ، خاصة مع ضعف الرقابه علي مكونات الاعلاف ، فقد تضاف مواد غذائية رخيصه علي مكونات الاعلاف طمعا من التجار في زيادة الارباح كاضافة سرس الارز او نشارة الخشب  لكسبة القطن والرده  وقد يضاف مواد غير نافعه كاضافة التراب الي التبن  لزيادة الوزن ورفع المكاسب  وقد يضاف مواد خطره تسبب الامراض للمستهلك كاضافة
اليوريا لرفع نسبة البروتين  او زيت رجيع او حتي اضافة مضادات حيويه وهرمونات او مواد مصنعة اخري.

وكما اشرنا سابقا إلي أن  المربين يعتمدون اعتماد أساسي علي الاعلاف لعدم وجود مراعي طبيعيو وقد يلجا المربي الي شراء اعلاف غير مضمونه ، لرخص اسعارها أو لقلة خبراته .لذا وجدت أنه لزاما علي كنقيب للفلاحين أن اطالب بتشديد اجراءات الرقابة على صناعة الأعلاف،  لضمان الحصول على الأعلاف ذات الجودة العالية وفقا للمعايير  التي تحقق أفضل منتج بروتيني أمن ويحقق للمربي الهدف الاساسي من استخدامه العلف وللمحافظه علي الصحة العامة والثروة الحيوانية والداجنة والسمكية .

كما أنه يجب علي المزارعين مساعدة الحهات الرقابيه للقضاء علي هذه الظاهره الخطيره والتعامل مع المصانع المرخصه فقط وعدم الشراء من مصنعي الاعلاف تحت بير السلم والابلاغ الفوري عن الاشخاص الذين يتعاملون بصناعة الاعلاف دون ترخيص .
كذلك اطالب المربين بمراقبة الحيوان بعد تناوله العلف ومدي استجابته ونشاطه ويمكن لصاحب المزرعه في حالة شكه في مكونات العلف تحليل العلف  ومعرفة نسبة البروتين به ونسبة الالياف والرطوبة  والكربوهيدارت وغير ذلك من مكونات العلف .

ومن الضروري أيضا ، أن يقوم مجلس النواب بدوره الرقابي والتشريعي في هذه القضيه المهمه حيث نحتاج لتعديل التشريعات والقوانين لتغليظ عقوبة غش الاعلاف وتشريع قوانين اخري تناسب الواقع الحالي ،حيث ان استخدام الاعلاف  المغشوشه تؤدي الي ضعف الانتاج او هلاك الحيوان مما يفشل مشاريع التربية الصغيرة و في النهاية تدمر الاقتصاد القومي وصحة المواطنين.

Leave A Reply

Your email address will not be published.